غزة - النجاح - أكد مسؤول لجان الصيادين في قطاع غزة زكريا بكر مساء الأربعاء على أنهم أبلغوا الجهات الرسمية برفض قرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي بشأن تحديد مساحة الصيد المسموح بها في بحر قطاع غزة.

وأوضح أن القرار الإسرائيلي "مخادع وكاذب"، مشيرا إلى أن سلطات الاحتلال قلّصت مساحة الصيد من خانيونس حتى رفح من 9 أميال إلى 6 أميال فقط.

ونبَّه إلى أن القرار الجديد يزيد من مساحة الصيد من 9 أميال إلى 12 ميلًا في المنطقة المحصورة ما بين وادي غزة حتى خانيونس.

ولفت إلى أن القرار الإسرائيلي مرتبط بإلغاء فعالية الحراك البحري الاثنين الماضي بالقرب من شاطئ "زيكيم" شمالي غربي القطاع.

وكانت الهيئة العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار أعلنت إلغاء فعاليات الحراك البحري هذا الأسبوع بسبب الظروف الجويّة.

وأشار إلى أن الاحتلال يتلاعب ليوهم المواطنين بتحسينه مساحة الصيد مقابل الهدوء، مشيرًا إلى أنّه قد يقلّص المساحة مجددًا حال عودة الحراك البحري الأسبوع المقبل.

واستهجن بكر التقسيمة "الإسرائيلية" لمساحات الصيد في عرض بحر القطاع، مؤكّدًا أنّها بحاجة "لمهندس مساحات حتى يستوعبها".