النجاح - تسلم رئيس دولة فلسطين محمود عباس، مساء اليوم الاحد، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، التقرير السنوي لديوان قاضي قضاة فلسطين الشرعيين للعام 2017.

جاء ذلك خلال استقبال سيادته، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، لوفد الديوان برئاسة قاضي قضاة فلسطين الشرعيين محمود الهباش والقضاة الشرعيين.

واطلع الهباش، سيادته، على أبرز النتائج التي احتواها التقرير السنوي للديوان، والانجازات التي تحققت في عمله خلال الفترة الماضية، أبرزها  تطبيق قانون التنفيذ الشرعي الذي أصدره  سيادته في العام 2016، والذي كان له الأثر في تسيير الأحكام الشرعية للحفاظ على مصالح المواطنين.

وأشار إلى أن المحاكم الشرعية أصبحت كلها متصلة بنظام حاسوبي للتسريع في معاملات المواطنين، إضافة إلى العمل على زيادة عدد القضاة الشرعيين، وتم تعيين 17 قاضياً جديداً، الأمر الذي لمسه المواطن من خلال سرعة إنجاز معاملاتهم.

وأوضح الهباش، أن الرئيس أكد أهمية حماية الأسرة الفلسطينية باعتبارها الأساس في بناء المجتمع الفلسطيني باعتبارها المهمة الأولى لعمل ديوان قاضي القضاة، مشددا على ضرورة الاسراع في بناء مبنى ديوان قاضي القضاة والمحكمة الشرعية.

وأشاد الرئيس، بالتطور الكبير الذي شهده عمل ديوان قاضي القضاة، والانجازات التي تحققت والتي لمسها المواطن الفلسطيني مؤخراً، مؤكدا أهمية عمل القاضي الشرعي في حماية الأسرة والمجتمع الفلسطيني.