النجاح - استشهد اليوم الجمعة 10 مواطنين بينهم اربعة متأثرين بجراحهم وأصيب 1345 آخرين برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي على الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وأفاد الناطق باسم صحة غزة، أشرف القدرة، باستشهاد الطفل محمد ماضي 14 عاماً شرق مدينة غزة، واستشهاد المواطن مجدي رمضان شبات 38 عاما شرق غزة، والمواطن أسامة خميس قديح 38 عاماً، برصاص الاحتلال شرق خانيونس، فيما استشهد المواطن ثائر رابعة 30 عاماً متأثراً بجراحه التي أصيب بها الجمعة الماضية شرق جباليا شمال قطاع غزة، و الشهيد الخامس هو ابراهيم العر 19 عاماً من من مخيم النصيرات والذي ارتقى برصاص الاحتلال شرق البريج على حدود وسط قطاع غزة، والشهيد صدقي أبو عطيوي من وسط قطاع غزة، والشهيد محمد سعيد موسى الحاج صالح في العشرينات من العمر واستشهد متاثرا بجراحه في مستشفى الاوروبي وهو من سكان رفح، والشهيد يحيى الزاملي 17 عاما شرق رفح، فيما أعلن في وقت متأخر من مساء الجمعة عن استشهاد حمزة عبد العال20 عامًا من الزوايدة متأثرا بجراحه الذي أصيب بها شرق البريج، إضافة لاستشهاد الصحفي ياسر عبد العال متأثرا بجراحه التي اصيب بها في وقت سابق من اليوم شرق خانيونس.

وأضاف، أن عدد الاصابات 1356 مصاب وصلوا الى المستشفيات و النقاط و المراكز الطبية منها ( 655 في الرعاية و النقاط الطبية و 602 في المستفيات الحكومية و 99 في المستشفيات الاهلية ) بينما كان من مجمل الاصابات ( 24 سيدة و 81 طفل ) و اما توزيع الاصابات بحسب درجة الخطورة على النحو التالي( 35خطيرة و 347 متوسطة و 230طفيفة ) و اما سبب الاصابة كان منها ( 399 رصاص حي و 16 مطاط و 143 غاز و 25 شظايا و 45 اخرى ).

وانطلقت  ظهر اليوم  المظاهرات السلمية على الشريط الحدودي لقطاع غزة، حيث تم الاستعداد  لفعاليات "جمعة الكاوشوك والمرايا العاكسة" منذ بداية الأسبوع الماضي، إضافة للدعوات للمشاركة بالمسيرة السلمية.

وكانت قوات الاحتلال قد عززت من تواجد قواتها على حدود القطاع، وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال أطلقت عشرات قنابل الغاز تجاه المشاركين بمسيرة العودة.

كما وقامت قوات الاحتلال باطلاق طائرة مسيرة لمراقبة المواطنين المتواجدين على حدود القطاع.

وأفاد مراسلنا أن قوات الاحتلال استخدمت خراطيم المياه العادمة لإطفاء الاطارات المشتعلة، كما وقامت باطلاق الرصاص الحي تجاه الشبان لمنعهم من اشعال الاطارات.

يذكر بأن مئات المواطنين يتجمعون منذ ساعات الصباح في مختلف المدن والمخيمات من رفح جنوباً حتى بيت حانون شمال، بناء على دعوة من اللجان التنسيقية والهيئة الوطنية العليا المشرفة على الفعاليات ومسيرة العودة للانطلاق نحو المخيمات في مناطق الشريط الحدودي شمال وشرق غزة.

وأعلنت اللجنة العليا للطوارئ في قطاع غزة عن رفع الجهوزية والاستعداد في المستشفيات والوحدات الاسعافية والمراكز والنقاط الطبية المتقدمة شرق قطاع غزة وذلك لمواكبة فعاليات مسيرة العودة اليوم الجمعة.