النجاح - أدان نائب أمين سر المجلس الثوري لحركة "فتح" فايز أبو عيطة، مساء اليوم الاثنين، الجريمة الإسرائيلية البشعة والاعتداء الغاشم من قوات الاحتلال الاسرائيلي على شعبنا في قطاع غزة.

وقال أبو عيطة لمصادر محلية: "إن هذه الجرائم المتواصلة بحق شعبنا لن تنال من إرادة شعبنا ولا من عزيمته نحو التحرر وإنهاء الاحتلال".

وأكد أن هذه الجريمة تأتي في سياق خلط الاوراق وتوتير الاجواء لإفشال المصالحة الوطنية الفلسطينية وإنهاء الانقسام، على اعتبار أن الاحتلال هو المتضرر الأول من تحقيق المصالحة الوطنية الفلسطينية، وأن المضي في تنفيذ اتفاق المصالحة هو الرد الأمثل على هذه الجريمة.