النجاح - نقلت المصادر العبرية عن محكمة الاحتلال العليا تأجيلها جلستها للنظر في التماس قدمته منظمتان دوليتان بطلب تعليق العمل بقرار تقليص الكهرباء المغذية لقطاع غزة وذلك بناء على طلب من المستشار القضائي لحكومة الاحتلال.

وذكرت أن قرار المحكمة نص على تأجيل جلسة النطق بالحكم لغاية أسبوعين، حيث أنه خلال فترة التأجيل المذكورة فإن الحكومة عليها تقديم رد إلى المحكمة وإلا فإن المحكمة ستحدد جلسة للبت في حكم نهائي.

وتطالب منظمتي "رتفيس اوك فريهيت السويدية، وكولكتيف 69 الفرنسية الحقوقيتين"  في التماسهما الذي تم تقديمه منذ أسبوعين، بتعليق قرار تقليص كمية الكهرباء لسكان قطاع غزة، الذي اتخذته الشركة الإسرائيلية للكهرباء مؤخرًا وبدأت سلطات الاحتلال بتنفيذه في 18 يونيو المنصرم.