النجاح - أعلن الجهاز المركزي للإحصاء السوداني، عن ارتفاع معدل التضخم في البلاد إلى أكثر من 212 % في سبتمبر/ أيلول.

وذلك بسبب ارتفاع أسعار المواد الغذائية وإيجار العقارات.

ويعاني السودانيون منذ أشهر للحصول على الخبز والوقود والغاز المنزلي وتشهد محال بيع هذه السلع طوابير انتظار طويلة.

ومنذ انفصال جنوب السودان عن السودان في 2011، يشهد اقتصاد البلاد ارتفاعا في معدّلات التضخم وتراجع قيمة الجنيه السوداني إثر فقدان عائدات نفطية كبيرة.