نابلس - النجاح - خفضت شركة "أرامكو" السعودية، اليوم الإثنين كميات الخام للتحميل في يوليو المقبل، التي ستمد بها خمسة مشترين آسيويين على الأقل.

وأضافت مصادر مطلعة أن تخفيضات "أرامكو" أكبر مصدر للنفط في العالم،جاءت بالأساس للخامات المتوسطة والثقيلة وشملت مصافي تكرير في دول مثل الصين.

وتأتي الخطوة السعودية هذه بعد إبرام منظمة "أوبك" وحلفائها، بمن فيهم روسيا، اتفاقا للإبقاء على خفض الإمدادات 9.7 مليون برميل يوميا، بما يوازي نحو 10% من الطلب العالمي، حتى نهاية يوليو المقبل.

وشهدت أربع شركات تكرير تخفيضات أقل في يوليو المقبل، مقارنة مع يونيو الجاري. وطلبت المصادر عدم ذكر أسمائها بسبب حساسية الأمر.

وقالت السعودية إنَّها ستنهي خفضًا طوعيا أكبر في إنتاجها وسط دلائل على أن الطلب العالمي يتعافى.

وقالت المصادر إن شح إمدادات الشرق الأوسط وتحسن شهية المصافي للخام دفعا "أرامكو" لرفع سعر البيع الرسمي لشهر يوليو المقبل لآسيا أكثر من المتوقع.