النجاح -  تباينت أسعار النفط يوم الخميس بفعل المخاوف حيال تراجع الطلب.

وذلك بسبب قيود السفر المفروضة فيما يتعلق بتفشي الفيروس التاجي في الصين، أكبر مستورد للنفط في العالم، وهو ما ألقى بظلاله على توقعات خفض المعروض من كبار المنتجين.

وفي الساعة 0533 بتوقيت جرينتش، كان خام برنت منخفضا ثمانية سنتات بما يعادل 0.1 بالمئة إلى 55.71 دولار للبرميل.

وارتفع الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط سبعة سنتات أو 0.1 بالمئة مسجلا 51.24 دولار للبرميل. وارتفع برنت 3.2 بالمئة يوم الأربعاء في حين زاد غرب تكساس 2.5 بالمئة حيث عزز تباطؤ في حالات الإصابة الجديدة بالفيروس الصيني توقعات تعافي الطلب.