نابلس - النجاح - واصلت أسعار أسعار الذهب تراجعها، وانخفضت للجلسة الثالثة على التوالي، في الوقت الذي تعززت الشهية للمخاطرة بفضل التفاؤل المحيط بالمحادثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، بينما يضغط ارتفاع طفيف في الدولار على الأسعار.

وتراجع الذهب في المعاملات الفورية 0.2 بالمئة إلى 1486.91 دولار للأوقية (الأونصة)، بعد أن هبط واحدا بالمئة في الأسبوع السابق.

وارتفعت العقود الآجلة الأميركية للذهب 0.2 بالمئة إلى 1491.20 دولار للأوقية.

وفي السياق أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، يوم الجمعة الماضي، المرحلة الأولى من اتفاق لإنهاء الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، وعلق تهديدا بزيادة رسوم جمركية، وهي أكبر خطوة بين البلدين في 15 شهرا.

وتفاءلت أسواق الأسهم الآسيوية بالنبأ، مع ارتفاع أكبر مؤشر لإم.إس.سي.آي لأسهم منطقة آسيا والمحيط الهادي خارج اليابان 0.5 بالمئة.

ويشار إلى أنَّ المستثمرين يستخدمون الذهب للتحوط في مواجهة الضبابية السياسية والمالية.