وكالات - النجاح -

تسبب قرار الحكومة الكندية الجمعة، بالسير قدما في قضية تسليم المديرة المالية لشركة "هواوي تكنولوجي" الصينية منغ وانزو تشون، للولايات المتحدة؛ في احتجاج صيني شديد.

وحذرت وزارة الخارجية الصينية من تسليم تشون إلى الولايات المتحدة، مشيرة إلى أنها قدمت لكندا "احتجاجا رسميا شديد اللهجة اعتراضا على تسليم منغ"، بحسب بيان صحفي للوزارة.

وكانت كندا أوقفت المديرة المالية للشركة الصينية أواخر العام الماضي، وقالت الحكومة الكندية في بيانها الأخير إن "مسؤولين في وزارة العدل أصدروا تفويضا للمضي قدما، وهو ما يبدأ رسميا عملية تسليم في قضية السيدة منغ".

يأتي ذلك في أعقاب الاتهامات التي وجهتها وزارة العدل الأمريكية في أواخر كانون الثاني/ يناير الماضي، لشركة هواوي و"منغ"، بالتآمر لانتهاك عقوبات أمريكية ضد إيران.

وتسلمت وزارة العدل الكندية طلبا رسميا من الولايات المتحدة، بضرورة تسليم المديرة المالية لشركة هواوي، في حين نفت الخارجية الصينية تورط "منغ" في الاتهامات الموجهة إليها.