النجاح - لم يطرأ تغير يذكر على أسعار النفط، الجمعة، بعد صعودها في وقت سابق من الجلسة وسط بواعث قلق في السوق بشأن المخاطر الجيوسياسية المحتملة إذا فرضت الولايات المتحدة عقوبات جديدة على إيران.

وبحلول الساعة 07:19 بتوقيت غرينتش كانت العقود الآجلة للخام الأميركي غرب تكساس الوسيط منخفضة 15 سنتا عند 68.28 دولار للبرميل. ويتجه الخام للصعود 0.3 بالمئة للأسبوع بأكمله.

وسجلت عقود خام برنت 73.37 دولار للبرميل متراجعة 25 سنتا بما يعادل 0.3 بالمئة عن الإغلاق السابق بعد أن لامست 73.80 دولار في المعاملات الصباحية المكبرة، وتتجه عقود برنت تسليم يوليو إلى تراجع أسبوعي 0.5 بالمئة.

وكان وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد طريف، قال الخميس، إن المطالب الأميركية بتغيير الاتفاق النووي الذي وقعته بلاده في 2015 مع القوى العالمية غير مقبولة، وذلك مع قرب انتهاء المهلة التي أعطاها الرئيس دونالد ترامب للأوروبيين من أجل "إصلاح" الاتفاق.

وقال وانغ شياو مدير أبحاث الخام لدى قوتاي جونان للعقود الآجلة: "أسعار النفط الحالية تتضمن علاوة سعرية بسبب أوجه عدم التيقن المتعلقة بإيران".

وتابع: "المستثمرون متخوفون بشأن الإمدادات بعد أن أخذت إيران موقفا صارما في ردها على الولايات المتحدة".