النجاح - قالت شركة فوتسي راسل لمؤشرات الأسهم إن السوق السعودية ستنضم إلى مؤشرها للسوق الناشئة في خطوة من المتوقع أن تجتذب استثمارات محافظ أجنبية جديدة بمليارات الدولارات للمملكة.

وأشارت الشركة إلى أن أكبر سوق أسهم عربية، والبالغ رأسمالها نحو 500 مليار دولار، ستنضم إلى مؤشر السوق الناشئة الثانوية على عدة مراحل تبدأ في مارس آذار 2019 وتنتهي في ديسمبر كانون الأول من العام ذاته.

وقالت "تداول" :"أعلنت اليوم مجموعة فوتسي راسل (FTSE Russell)، المزود العالمي للمؤشرات، انضمام السوق المالية السعودية (تداول) إلى مؤشرها العالمي للأسواق الناشئة، حيث ستتأهل السوق المالية السعودية للتصنيف ضمن الأسواق الناشئة بدلًا من كونها غير مصنفة لدى مؤشر فوتسي العالمي."

وتابعت: وقد جاء هذا القرار نتيجة الجهود التي بذلتها كل من تداول وهيئة السوق المالية السعودية (الهيئة) خلال العام الماضي بهدف تعزيز كفاءة السوق المالية بما يتماشى مع المعايير العالمية التي يضعها مؤشر فوتسي ويؤهلها للانضمام للأسواق الناشئة في المؤشر.

وتدير "فوتسي راسل" العديد من المؤشرات العالمية للأسواق الصاعدة والمتقدمة، التي يعتمد عليها مديرو الصناديق الاستثمارية العالمية لتحديد حجم استثماراتهم في الأسواق المختلفة أو كأساس لقياس الأداء، مقارنة بهذه المؤشرات.