النجاح - نظمت كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية في جامعة النجاح الوطنية، اليوم الاثنين الموافق 5/3/2018 محاضرة توعوية لطلبة الكلية حول مشروع التوعية الضريبية، بحضور الأستاذ عماد أبو صبحة، مدير عام ضريبة الدخل، والأستاذ رافع الظاهر، مساعد مدير عام الجمارك، والأستاذ هشام التايه، مدير ضريبة دخل نابلس، والسيدة سحر زيد من دائرة العلاقات العامة، والدكتور سامح العطعوط، عميد كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية والأستاذ رشيد الكخن، المدير المالي في الجامعة، بالإضافة إلى السيدة Lourds Borell، قائدة فريق العمل من الاتحاد الأوروبي.

وقبل بدء المحاضرة استضاف الاستاذ الدكتور ماهر النتشة، القائم باعمال رئيس الجامعة الوفد الضيف وشكرهم على تعاونهم مع جامعة النجاح في تنفيذ هذا المحاضرات التوعوية للطلبة، وثمن جهود مؤسستي ضريبة الدخل والجمارك.

في البداية، رحب الدكتور العطعوط بالطلبة وتحدث عن البرامج الأكاديمية التي تطرحها الجامعة والتي لها علاقة بالقطاع الخاص والعام، وعن أهمية موضوع الضريبة في فلسطين كونه جزء مهم لتطوير اقتصاد مستقل وقوي لدولة فلسطين.

وهدفت المحاضرة إلى اتاحة الفرصة لاستكمال برنامج التوعية الضريبية الممول من الاتحاد الأوروبي، والذي تنفذه وزارة المالية والتخطيط والادارة العامة للجمارك والمكوس وضريبة القيمة المضافة ودائرة العلاقات العامة، وينطلق هذا البرنامج من هدف ورؤية الادارة في زيادة الوعي الضريبي للمجتمع بشكل عام وتغيير وغرس ثقافة الالتزام الضريبي والطوعي، وبالتالي زيادة الايرادات اللازمة لتغطية النمو المتزايد من النفقات وتوفير الخدمات العامة بأعلى جودة.

وقد شملت الحملة تنظيم محاضرات جامعية وتدريب طاقم طلبة من كل جامعة وجعلهم سفراء للحملة في المجتمع وتوسيع نطاق التوعية على مستوى المدارس.

وقد قدم الأستاذ أبو صبحة عرض توضيحي عن الضرائب في فلسطين وأنواعها وأهميتها وأوضح الفرق بين الرسوم والضرائب.

يذكر أن البرنامج يهدف إلى تعزيز الالتزام الضريبي لدى المكلف وزيادة الوعي على مستوى المكلفين والمواطنين الفلسطينيين بأهمية الامتثال للتشريعات والقوانين الضريبية، إضافة إلى تعزيز قدرات وزارة المالية والادارات المختصة بأهمية التواصل وتوعية المكلفين وتحفيزهم لدفع الضراب، ويسعى البرنامج إلى تحقيق أهدافه وخططه في فترة زمنية تمتد لسنتين ونصف، حيث بدأ البرنامج في 10 آب 2015، ومن المتوقع أن ينتهي بتاريخ 9 شباط 2018.