النجاح - أعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، عن تلقيها تبرعا ماليا من اليابان بقيمة 28.4 مليون دولار دعما لأنشطتها.

ووفقا لبيان صادر عن الوكالة الأممية، فقد قسمت المنحة المالية كالتالي: سبعة عشر مليون دولار ستخصص للبرامج والخدمات الأساسية كالتعليم والصحة والخدمات الاجتماعية، وخمسة ملايين ونصف  دولار خصصت لدعم عمليات الطوارئ في الأراضي الفلسطينية، في حين وجهت ثلاثة ملايين ونصف دولار لصالح تدخلات الوكالة الطارئة في الاستجابة للأزمة الجارية في سوريا، ومليوني دولار للمساعدة في تمويل مشاريع في لبنان وسورية وقطاع غزة.

وأشارت الوكالة في بيانها أن 5.3 مليون لاجئ فلسطيني يقيمون في مناطق الأنروا الخمس: قطاع غزة والضفة الغربية وسورية ولبنان والأردن، يحتاجون لدعم المجتمع الدولي أكثر من أي وقت مضى، وخاصة في غزة وسورية، نظرًا للظروف الاقتصادية والاجتماعية القاسية التي يعيشونها.

ووفقا للوكالة الأممية فإن المساعدات المالية المقدمة من الدول المانحة، لا تتماشى مع مستوى الطلب على الخدمات خصوصا مع تزايد عدد اللاجئين، وتفاقم الفقر، والاحتياجات الإنسانية، تحديدا في قطاع غزة الذي يعاني من حصار إسرائيلي منذ 10 سنوات.