النجاح - أعلنت مجموعة الاتصالات الفلسطينية عن نتائجها المالية الموحدة الاولية للعام 2016، وقد بلغ صافي الربح حوالي 80,1 مليون دينار أردني مقارنة بـ 83,1 مليون دينار أردني للعام الماضي.

أقر مجلس إدارة مجموعة الاتصالات الفلسطينية رفع توصيته إلى الهيئة العامة بتوزيع أرباح نقدية على المساهمين بنسبة 40% من القيمة الأسهمية للسهم والبالغة دينار أردني واحد.

وقال  صبيح المصري رئيس مجلس الادارة، "إن المجموعة أصبحت من أهم اللبنات الأساسية للقطاع الاقتصادي، وأحد أهم المشغلين للأيدي العاملة والكفاءات الشابة في القطاع الخاص".

وأشار المصري إلى أن شركات المجموعة تستوعب الآلاف من أبناء شعبنا، ومهمة مجموعة الاتصالات الفلسطينية لن تقف عند هذا النجاح، وانما يجب أن تتعداه، وتتعدى حدود وجغرافية فلسطين، لتصبح تجربة رائدة على الصعيد الاقليمي، وتصنع لنفسها مكانا مناسبا على صعيد التكنولوجيا والتطور العالمي، يليق باسم فلسطين.