النجاح - نفت الفنانة التونسية درة خلال استضافتها في برنامج "يوم ليك"، المذاع على فضائية "الحياة" المصرية، ما ذكره موقع تونسي بأنها كانت سبب تفجر الخلاف بين عمرو دياب و دينا الشربيني.

ووصفت درة ذلك الخبر المنشور بـ"الهبل"، وتابعت ساخرة منه بأنها وراء انتشار فيروس كورونا في العالم.

ورجحت درة أن يكون تم الربط بين اسمها واسمي دينا الشربيني وعمرو دياب لكون أن انفصالهما وقع في نفس توقيت احتفالها بزفافها، مؤكدة أن تلك "صدفة بحتة".

وكانت مصادر إعلامية كشفت خلال الأشهر الماضية عن وقوع شجار بين الفنان المصري عمرو دیاب، والفنانة دینا الشربیني، أدى إلى رفع صوتھما خلال تواجدھما في أحد الأماكن الساحلیة، كما انتشرت تكهنات خلال الفترة الماضية بأن علاقتهما انتهت للأبد، بعد أن ألغى متابعته لها على موقع "إنستغرام"، وطرده لها من شقته في فندق "الفورسيزونز".

فيما قال الكاتب الصحفي والإعلامي أيمن نور الدين، إن "الخلاف لم يكن وليد هذه اللحظة"، مؤكدا أن "الخلاف وقع بسبب رغبة دينا الشربيني في الزاوج الرسمي، بعد علاقة طويلة دامت لعدة سنوات، وشعرت بالغيرة عندما وجدت الكثير من الفنانات يحتفلن بزفافهن أمام الجميع"، فكتب أيمن: "حيث كانت للزيجات الرسمية المتتالية في الوسط الفني في الأشهر الماضية أثرها في تجدد الخلافات بينهما، وصارت دينا تطالب بالمساواة بياسمين صبري وريهام حجاج وأخيرا درة وأنها لا تقل عن أي فنانة أخرى في الحصول على الزواج الرسمي وربما إنجاب الأطفال مستقبلا".