وكالات - النجاح -  

حسمت الفنانة شيرين عبد الوهاب، الجدل الدائر حول وجود خلافات مالية بينها وبين زوجها الفنان حسام حبيب، مؤكدة في بيان صحفي أن زوجها لا يمثل إدارة أعمالها، ولا علاقة له بأموالها من الأساس، وأنه فقط زوجها ومستشارها الفني يقدم النصيحة لها عندما تطلبها.

شيرين عبد الوهاب أصدرت بيانا قصيرا وواضحا لحسم كل ما تردد حول تدهور علاقتها مع زوجها وطلبها الطلاق بسبب استيلائه على أموالها وشبهة تلاعب في إدارة أعمالها، وجاء في البيان: تؤكد الفنانة شيرين عبد الوهاب أن علاقتها بزوجها الفنان حسام حبيب كزوجة لم تختلط أبدًا بمعاملات المالية، وكان دوره، ومازال، تبادل الرأي في المسائل الفنية التي تخصهم
وأهابت شيرين عبد الوهاب، بـ وسائل الإعلام عدم الانسياق وراء مروجي الشائعات بالخوض في سيرة نجاح على الصعيد الفني والإنساني، لتختتم بيانها الإعلامي.
 
ورد اللواء حسين حبيب، والد الفنان حسام حبيب، على الأخبار التي تم تداولها حول انفصال نجله عن الفنانة شيرين عبد الوهاب مؤخرًا، عقب خلافات مالية، مؤكدا أن القصة مفبركة بالكامل، وأشار إلى ان ابنه حسام وزوجته شيرين عبد الوهاب بعيدان عن السوشيال ميديا طوال الفترة الماضية من أجل التركيز في مشروعهما الفني.
 
أضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "حضرة المواطن"، مع الإعلامي سيد علي، والمذاع عبر فضائية "الحدث اليوم": أنا قريب جدًا من شيرين عبد الوهاب لأنها تعتبرني بمثابة والدها الثاني، وبعد سماعي لهذه الأخبار اتصلت بحسام، فأكد لي أنه هو وشيرين متفرغين لعملهما الجديد بعد افتتاحهما ستوديو جديد في مدينة السادس من أكتوبر وأنهما يستعدان لطرح أعمال جديدة مميزة.