النجاح - نفت مصادر مقربة من الفنانة نادية لطفي تصريحات صحافية كل ما أشيع عن وفاة الفنانة الكبيرة، وأنها مازالت في العناية المركزة وتحتاج الدعاء لها، وأن كل ما يتردد عن وفاتها مجرد شاىعات.

وعلى جانب آخر، أكدت مصادر من داخل مستشفى "المعادي للقوات المسلحة"، تدهور الحالة الصحية للفنانة نادية لطفى من جديد، بعد أن بدأت تتحسن واستعادت وعيها بشكل طفيف، وتتحدث مع من حولها، مع استمرار وجودها داخل العناية المركزة تحت إشراف فريق من الأطباء، إلا أنها سرعان ما دخلت فى غيبوبة مرة أخرى، وأن حالتها الصحية خطيرة، وطالبت جمهورها بالدعاء لها، بعد الأزمة الأخيرة التى ألمت بها وأدخلتها المستشفى وفقدت وعيها أكثر من مرة.

ومن جانبه قال الدكتور أشرف زكي إنه لا توجد أي تطورات في حالتها الصحية حتى الآن، متمنياً الشفاء لها، وطالبا من جمهورها الدعاء لها.