النجاح - أشارت عدة تقارير إخبارية أن الممثلة الأميركية أنجلينا جولي بعد سبع شهور من انفصالها عن مواطنها براد بيت، تتطلَّع للزواج من رجلٍ بريطاني.

وبحسب موقع Hollywood Life الأميركي، ومجلة OK! Magazine البريطانية، فإن الزواج الرابع لجولي سيكون من وسيم بريطاني، وهو أيضاً رائد أعمال، ويملك طموحات سياسية.

إذ تؤكد الأخبار المتداولة أن الاثنين التقيا في مدينة ماليبو بكاليفورنيا، حيث كانت جولي البالغة من العمر 41 عاماً تقضي معظم وقتها منذ الانفصال عن بيت.

ويبدو أن جولي كانت تجد لنفسها الوقت الكافي لتنظم بعض المواعيد الغرامية مع هذا البريطاني الغامض في منتجعها الخاص بعيداً عن الأضواء عندما يأخذ بيت الأطفال، بحسب ما لفت إليه موقع صحيفة Hindustan Times الهندية التي تصدر باللغة الإنكليزية.

بيت الذي لم يتخيل أن زوجته السابقة لـ 12 عاماً ستقابل أحدهم، لابد وأن هذه الأخبار الأخيرة بشأن تفكيرها في الزواج سببت مفاجأةً له.

فتشير بعض المصادر المقربة من بيت البالغ من العمر 52 عاماً، أنه منزعج من فكرة أن يقضي شخص آخر الوقت مع أطفاله، كما لفت أنه لم يعرف هذا البريطاني من قبل، ولا يريد مقابلته أيضاً وإن أكثر ما يهمها هو تقوية زوجها المنتظر علاقته بابنها الأكبر بالتبني مادوكس، البالغ 15 عاماً، والذي يعود أصله إلى كمبوديا، وولدها الثالث الفيتنامي باكس.