النجاح - شاركت المؤسسة الفلسطينية للتمكين والتنمية المحلية "REFORM"، النساء في منطقة الزبيدات بالأغوار بمناسبة يوم المرأة العالمي تجاربهن العملية والحياتية، والاطلاع على ظروفهن الاقتصادية.

وجرى ذلك بمشاركة عدد من النساء من مخيم قلنديا وعدد من النشطاء الشباب من مختلف المناطق الفلسطينية.

وبدأ اليوم المفتوح بالاطلاع على الظروف المعيشية للنساء في تلك المناطق المهمشة والاستماع الى قصص النجاح لعدد من السيدات وهن: صبحية زبيدات صاحبة اول محل تجاري في الزبيدات، ولينا زبيدات صاحبة أول تجربة في قيادة عربة نقل في المنطقة، ورفعة زبيدات صاحبة مزرعة نباتية".

وشارك الحضور النساء أعمالهن اليومية كجني وري المحصول، ومن ثم تكريمهن تأكيداً على دورهن في الحياة العامة ودورهن في تغيير الصورة النمطية عن عمل النساء.

وتأتي هذه الفعالية التي تنفذها المؤسسة لتحسين أطر شراكة النساء من المناطق المهمشة في الحياة العامة، والتغلب على علاقات القوة بين المكونات المجتمعية المختلفة كأحد ابرز العوامل التي تحد من قدرة تلك الفئات على الاشتراك بشكل فعال في الحياة العامة، والتشبيك بين المؤسسات النسوية في الاغوار والمؤسسات الرسمية والأهلية.

وتهدف إلى تمكين المرأة ومناهضة العنف الممارس ضدها بكل اشكاله، كما وهدف اللقاء الى إيصال رسائل الى مستوى صناعة القرار بضرورة الاهتمام بالاغوار وتعزيز صمود الأهالي في تلك المناطق الاستراتيجية.

ويأتي هذا اللقاء ضمن مشروع بيت الإبداع للإسهام في جسر الفجوات المجتمعية على الصعيدين الإجتماعي والإقتصادي عبر توفير مساحات تفاعلية آمنة لتمكين الجمهور المستهدف للمشاركة في عمليات صناعة القرار، والعمل على تحسين ظروفهم المعيشية من خلال تطوير أنماط إنتاج إبداعية وتشجيع أطر التعاون والتكامل بين الجمهور المستهدف، وتعزيز المسؤولية الإجتماعية للقطاع الخاص.