نابلس - النجاح - قدمت الجندية السعودية، عبير الراشد، الثلاثاء، المؤتمر الصحفي الذي تعقده القيادات الأمنية قبيل موسم الحج كل عام، لتصبح أول امرأة تؤدي تلك المهمة التي كانت حكرا على الجنود.

وأشارت وسائل إعلام سعودية إلى أن "الجندية خطفت الأنظار  حين قامت بتقديم فعاليات المؤتمر السنوي لقوات أمن الحج، وقد تميزت بالحضور الكبير والثقة في النفس فضلا عن صوتها القوي".

وظهرت الراشد بزيها العسكري الأسود، بما فيها قبعتها التي ارتدها فوق الحجاب، لتؤدي التحية العسكرية للضباط الذين يشاركون في المؤتمر الصحفي، وبينهم مدير الأمن العام، قائد قوات أمن الحج، اللواء زايد طويان.

ثم ألقت الجندية عبر منصة المؤتمر الصحفي، كلمةً ترحيبية قصيرة، قبل أن تعلن بدء المؤتمر الصحفي الذي يشرح فيه الضباط المسؤولون عن أمن الحج الخطط الأمنية والمرورية والتنظيمية الخاصة بالحفاظ على الحجاج وتسهيل نسكهم.

وبعد أن أدت الراشد التحية العسكرية قالت: "نحييكم من مركز العمليات الأمنية الموحدة بمنطقة مكة المكرمة، ونرحب بكم في المؤتمر الصحفي لقادة قوات أمن الحج لموسم حج هذا العام 1442، الذي يتم فيه تسليط الضوء على الخطط الأمنية والمرورية والتنظيمية الخاصة بالمحافظة على أمن وسلامة حجاج بيت الله الحرام وتسهيل أداء نسكهم بسلام آمنين".

ويأتي ذلك في الوقت الذي تتخذ فيه السلطات السعودية سلسلة من الإجراءات لتوسيع حقوق النساء ومشاركتهن في الحياة الاجتماعية في المملكة في إطار خطة الإصلاحات "رؤية السعودية 2030" التي يقودها ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان، بهدف جذب الاستثمارات العالمية والتخلص من الاعتماد على النفط في الاقتصاد.