وكالات - النجاح - أدانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين في المملكة الأردنية الهاشمية، اليوم الجمعة، اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسجد الأقصى المبارك/ الحرم القدسي الشريف، عقب صلاة الجمعة والاعتداء على المصلين.

وأعلن الناطق الرسمي باسم الوزارة السفير ضيف الله الفايز، أن ما قامت به حكومة الاحتلال في المسجد الأقصى المبارك/ الحرم القدسي الشريف، تصرف استفزازي مرفوض ومدان ويتحدى الجهود والمساعي الدولية التي تواصلت طيلة الأيام الماضية للوصول إلى تهدئة ووقف العنف والتصعيد في القدس والأراضي الفلسطينية المحتلة ووقف العدوان على غزة.

وأكد أنه على دولة الاحتلال تتحمل مسؤولياتها الدولية كقوة قائمة بالاحتلال ووقف انتهاكاتها واعتداءاتها في المسجد الأقصى المبارك/الحرم القدسي الشريف، واحترام حرمته، وعدم المساس بالمصلين، واحترام الوضع القانوني والتاريخي القائم.

وشدد الفايز على ضرورة استمرار الجهود الدولية الفاعلة لإيجاد أفق سياسي لإطلاق مفاوضات جادة تهدف إلى تحقيق السلام الشامل والدائم والعادل على أساس حل الدولتين وفق القانون الدولي ومبادرة السلام العربية.