وكالات - النجاح - أكدت لجنة المتابعة والتشاور السياسي بين المملكة العربية السعودية وجمهورية مصر العربية أهمية القضية الفلسطينية باعتبارها القضية المركزية للأمة العربية.

وشددت اللجنة، في بيانها الختامي، عقب الاجتماع الذي عقدته في العاصمة السعودية الرياض، اليوم الثلاثاء، على أن الحل العادل والشامل يتطلب إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة على حدود الرابع من حزيران/ يونيو عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، استنادا لمبادرة السلام العربية، ولقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة.