وكالات - النجاح - قتل 16 مسلحاً موالياً لإيران على الأقل، أمس الخميس، في ضربات شنّتها طائرات يرجّح أنها إسرائيلية على شرق سوريا.

وذلك وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بعد ساعات من إعلان دمشق تصديها لصواريخ إسرائيلية على مطار عسكري في منطقة أخرى.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس إن القتلى ينتمون إلى «فصائل عراقية موالية لطهرانز

وتابع:" قتل سبعة منهم عند أطراف مدينة الميادين، بينما قضى التسعة الآخرون في ضربات جنوب البوكمال» في محافظة دير الزور".

وأعلنت دمشق الليلة الماضية عن تصدي دفاعاتها الجوية لـ«رشقة صواريخ» أطلقها «طيران الاحتلال الاسرائيلي،  باتجاه مطار التيفور» في محافظة حمص في وسط البلاد.