نابلس - النجاح - أكدت الناطقة باسم مجلس الشورى "النهضة" سناء المرسني، أن مجلس شورى "حركة النهضة" في تونس، قرر سحب الثقة من حكومة إلياس الفخفاخ.

وأفادت بأنهم في تواصل مع رئيس الجمهورية قيس سعيد، مضيفة أن الحركة تتوافق معه في آخر تصريح له وهو عدم الدخول في مشاورات دون آليات دستورية.

يذكر أن شورى النهضة قد فوض في اجتماعه السابق رئيس الحركة راشد الغنوشي لإطلاق مشاورات مع الرئيس التونسي بخصوص مشهد سياسي جديد.

وكان رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ قد قرر إجراء تحوير وزاري سيعلن عنه في الأيام القادمة.

ومن شأن خطوة "حركة النهضة" أن تعمق الأزمة السياسية في البلاد وسط نزاع مع رئيس الوزراء إلياس الفخفاخ، الذي تقول النهضة إنه فقد مصداقيته بسبب تضارب مزعوم في المصالح.