نابلس - النجاح -  قررت الحكومة المغربية تمديد حالة الطوارئ الصحية أربعة أسابيع أخرى تنتهي في 20 مايو أيار المقبل.

وقالت الحكومة إنها صادقت على تمديد حالة الطوارئ الصحية في جميع ارجاء الوطن لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد ”كوفيد 19“ وذلك لمدة أربعة أسابيع أخرى بعد نهاية المرحلة الأولى يوم 20 أبريل الجاري.

وقال بيان مشترك لوزارتي الصحة والداخلية في المغرب إن جميع الإجراءات الوقائية المعمول بها في إطار المرحلة الأولى لحالة الطوارئ الصحية سارية المفعول طيلة هذه المدة الإضافية، مع تكييفها كلما اقتضى الأمر ذلك حمايةً للصحة العامة للمواطنات والمواطنين.

وينص قانون حالة الطوارئ الصحية على "معاقبة كل مخالف للتعليمات بالحبس من شهر إلى ثلاثة أشهر وغرامة تتراوح بين 300 و1300 درهم، أو بإحدى هاتين العقوبتين، وذلك دون الاخلال بالعقوبة الجنائية الأشد".

وكان المغرب قد فرض حالة الطوارئ الصحية في 20 مارس آذار الماضي وحتى 20 أبريل نيسان الحالي لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد.

وبلغ عدد المصابين بالفيروس حتى مساء يوم السبت 2685 شخصا ووصلت الوفيات إلى 137 حالة وفاة.