نابلس - النجاح - أعلنت وكالة الأنباء الموريتانية، مساء امس السبت، أن موريتانيا أصبحت خالية من فيروس كورونا المستجد.

وأوضحت الوكالة أن الفحوصات الاخيرة المتعلقة بالطالبة الموريتانية القادمة من فرنسا، والتي ثبتت إصابتها مخبريا بالفيروس دون أن تظهر عليها الأعراض، كشفت خلوها من الفيروس.

وأضافت أن الطالبة ستظل في الحجر الصحي 14 يوما.

وبشفاء آخر مصابة أصبحت موريتانيا خالية من فيروس كورونا المستجد، بعد شفاء الحالات الست ووفاة حالة واحدة.

جدير بالذكر أن موريتانيا سجلت 7 حالات من الإصابة بفيروس كورونا منذ ظهوره الشهر الماضي، آخرها يوم 9 أبريل.

يشار إلى أن الحكومة الموريتانية أغلقت المجال الجوي، وعلقت الدراسة في المدارس والجامعات وأغلقت الأسواق وأوقفت الأنشطة الرياضية والثقافية وفرضت حظر تجوال وأوقفت حركة التنقل بين المحافظات.