وكالات - النجاح - اعتبر وزير الخارجية الروسي ​سيرغي لافروف​ ان محاولات ​واشنطن​ لنهب ​سوريا​ والسيطرة على حقول ​النفط​ لا تصب في مصلحة التسوية السياسية، وشدد على ان ​موسكو​ تصر على أن يسيطر ​الجيش السوري​ بأسرع وقت على كل ​الأراضي السورية​، بما فيها حقول النفط.

ولفت لافروف الى ان رغبة واشنطن بالاحتفاظ بوجود عسكري بسوريا تشكل مصدر إزعاج يعيق عودة الوضع الطبيعي إلى المنطقة.

في سياق منفصل،أشارت وكالة "سانا" الى أن "الكاهن هوسيب أبراهام بيدويان راعي كنيسة الأرمن الكاثوليك بالقامشلي قتل ووالده برصاص مسلحين مجهولين أثناء سفرهم من محافظة الحسكة الى ​دير الزور​".