النجاح -  أكد أمير قطر الشيخ تميم بن حمد اليوم الثلاثاء، في كلمته لدى افتتاح دور الانعقاد الجديد لمجلس الشورى، أن بلاده تمكنت من تجاوز الآثار الناتحة عن مقاطعة دول إقليمية لها.

وقال: "إن الحصار عزز صمودنا وتخطينا آثاره السلبية، بل ان العجز الكبير في ميزانية العام الماضي تحول إلى فائض في هذا العام".

وأشار الأمير إلى تقدم ملحوظ في الوضع الاقتصادي في قطر رغم الحصار، مضيفاً: "إننا على الطريق الصحيح لتحقيق قفزة كمية ونوعية في إنتاج الغاز المسال".

ونوه إلى أن الحوار يبقى السبيل لحل المشاكل، وأن التطورات المتسارعة في المنطقة تدعو للجوء إلى الحوار لحل المشاكل.

يذكر ان السعودية والإمارات والبحرين ومصر قطعت في حزيران/يونيو من عام 2017 علاقاتها الدبلوماسية والاقتصادية مع قطر، متهمة الدوحة بدعم الإرهاب والتدخل في الشؤون الداخلية لتلك الدول، وهو ما تنفيه قطر.