وكالات - النجاح - تواصل تركيا عمليتها العسكرية "نبع السلام" التي اطلقتها قبل 4 أيام  في محور مدينة تل أبيض في ​الشمال​ السوري، حسبما أفاد به المرصد السوري.

وأعلنت الفصائل السورية المسلحة المدعومة من تركيا وصولها إلى الطريق الدولي الواصل بين مدينتي منبج و القامشلي شرقي سوريا ضمن العملية العسكرية التركية الحالية.

وقالت الفصائل إنها استولت على حاجز قرية الإرتوازية على الطريق الدولي بين القامشلي وحلب الدولي والتي تبعد أكثر من 30 كيلومترا عن الحدود السورية التركية.

ووصلت صباح السبت تعزيزات عسكرية جديدة من تركيا مؤلفة من حافلات وعربات مدرعة إلى الشريط الحدودي نحو مدينة تل أبيض.

ووثق المرصد السوري  مقتل 60 مسلحا في قوات سوريا الديمقراطية، و42 من مقاتلي الفصائل الموالية لتركيا وستة جنود أتراك.

وقد أرسلت ​قوات سوريا الديمقراطية​ تعزيزات ومقاتلين إلى مدينتي ​رأس العين​ و​تل أبيض​ جراء القصف التركي.