وكالات - النجاح - خصّصت السلطات السعودية، عمرة مدفوعة التكاليف لأهالي ضحايا حريق نشب في مستشفى توليد جنوبي شرقي الجزائر مما أدى إلى وفاة 8 رضع.

وجدّد السفير السعودي بالجزائر، عبد العزيز العميريني، تعازيه لأهالي الضحايا، وفقا لما ذكرت صحيفة "النهار" المحلية.

وقال السفير في تغريدة لها على موقع تويتر: "على إثر الفاجعة الأليمة التي ألمّت بمستشفى الأم والطفل بولاية الوادي والتي راح ضحيتها 8 مواليد جدد، ومواساةً لأهاليهم سيتم تخصيص عمرة مدفوعة التكاليف لأهالي الضحايا راجياً من المولى عزّ وجل ان يلهمهم الصبر والسلوان".

وكانت مصالح الحماية المدنية في الجزائر قد أعلنت أن الحريق الذي نشب، الثلاثاء، قد تسبب في وفاة 8 أطفال رضع بين محترقين ومختنقين بدخان الحريق، في حين تم إنقاذ 76 شخصا "11 رضيعا و37 امرأة و28 عاملا وعاملة بالمستشفى".

وحسب التحقيقات الأولية، فإن الحريق نشب من جراء شرارة كهربائية صادرة من جهاز طارد البعوض.