وكالات - النجاح - أصدرت وزارة الداخلية المصرية، مساء الخميس، بيانا عاجلا كشفت فيه عن هوية منفذ عملية "معهد الأورام".

وقالت الداخلية انه ووفقا للبيانات الأولية، تم تحديد هوية منفذ العملية، الذي كان يقود السيارة المفخخة المتسببة في الانفجار أمام معهد الأورام بمنطقة السيدة زينب.

من جهتها، قالت مصلحة الطب الشرعي المصري إنها على وشك الانتهاء من تجميع وجه منفذ العملية الذي كان يقود السيارة المفخخة.

وأشارت مصلحة الطب إلى تجميع جزء كبير من الملامح الأولية لوجه المنفذ.