وكالات - النجاح -  عاد حوالي 330 ألف سوري من تركيا إلى بلادهم منذ أن أتمت أنقرة بنجاح عمليات "مكافحة الإرهاب" في شمال سورية، وفق ما أعلنه وزير الداخلية التركي يوم الأحد.

وقال سليمان صويلو في تصريحات في اسطنبول ، "لقد عاد 329 الف شخص سوري حتى الآن بفضل السلام الذي تم توفيره في عفرين والمنطقة المحررة من خلال عملية درع الفرات"، بحسب وكالة الأناضول للأنباء التركية الرسمية.

وتستضيف تركيا حاليًا حوالي 4 ملايين لاجئ سوري- أي أكثر من أي بلد في العالم- لكن الكثيرين منهم يعودون إلى المناطق منذ الاستقرار والسلام من خلال عمليات مكافحة الإرهاب التركية منذ عام 2016.

وأضاف صويلو أن أكثر من 41 الف مهاجر أفغاني قدموا إلى تركيا بشكل غير قانوني هذا العام ، وتمت إعادة حوالي نصفهم ، حوالي 20500 ، إلى وطنهم.

وقامت تركيا منذ عام 2016 بعمليتي درع الفرات وغصن الزيتون في عفرين وأعزاز والباب في سورية ضد اكراد سورية وداعش.

يشار إلى أكثر من 8 ملايين سوري نزحوا من بلادهم بعد اندلاع الحرب عام 2011.