وكالات - النجاح - تسلمت نيابة شمال القاهرة الكلية في مصر، اليوم الأحد، تقارير الطب الشرعي ونتائج المعمل الجنائي الخاصة بضحايا فاجعة قطار محطة مصر الكارثي.

وأفادت التقارير طبقا لمصادر الطب الشرعي، بأن معظم الضحايا توفوا نتيجة الحروق، فما توفي عدد منهم نتيجة انفجار في المخ وتهتك في أجزاء من الجسد.

وذكرت التقارير الطبية أنه لا توجد شبهة جنائية في الحادث، كما لا توجد أي آثار لمواد متفجرة طبقا لتقرير المعمل الجنائي.

وتسلمت النيابة أيضا الملف التأديبي للمتهمين الستة، وطبقا لمصادر في الشؤون القانونية لهيئة السكك الحديدية، فإن المتهم الرئيسي في القضية هو سائق الجرار وشخص آخر، على خلفية معاقبتهما من طرف رؤسائهما في العمل، ولم توضح المصادر طبيعة تلك العقوبات.