النجاح - قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، الجمعة، إن 42 مدنيا قتلوا من جراء الغارات التي يشنها الطيران الحربي السوري والروسي على الغوطة الشرقية المحاصرة قرب دمشق.

وذكر مدير المرصد أن ضربات جوية روسية على قرية كفر بطنا الخاضعة لسيطرة المعارضة في الغوطة أدت إلى مقتل 31 مدنيا وإصابة أكثر من 100، مشيرة إلى أن جثث الضحايا كانت متفحمة تماما.

وجاءت هذه الغارات بعد أخرى استهدفت بلدة سقبا في وقت سابق الجمعة، مما أدى إلى مقتل 11 مدنيا.
وتخضع هاتين المنطقتين لسيطرة فيصل "فيلق الرحمن"، وتقعان جنوبي الغوطة الشرقية، آخر معاقل المعارضة السورية قرب العاصمة دمشق.