النجاح -  أحبط مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية في محافظة كركوك عملية تهريب مخطوطات وآثار تقدر قيمتها بـ 13 مليون دولار إلى تركيا ويلقي القبض على المتورطين بالعملية ويسلمهم إلى جهاز المخابرات الوطني.

وقال المكتب في بيان له، "تمت العملية بعد ورود معلومات إلى مكتب المفتش العام في كركوك من جهاز المخابرات الوطني مفادها وجود مخطوطات وآثار مسروقة لدى أشخاص في المحافظة. وعلى الفور شكل المكتب مفرزة خاصة برئاسة مدير المكتب تقوم بمهمة التحري والضبط.

وأضاف المكتب، بعد التأكد من صحة المعلومة القت المفرزة القبض على شخصين وضبطت بحوزتهما مخطوطات أثرية تقدر قيمتها بـ 8 ملايين دولار وتمثال لرأس أثري يقدر بمبلغ 5 ملايين دولار.

واشار إلى أن المتهمين اعترفوا بجريمة امتهانهما التهريب، وانهما اتفقا مع أحد الأشخاص في تركيا لإتمام العملية واستلام الآثار على الحدود التركية، وأفادا أيضاً أنهما ينتظران وصول شحنة من مادة (الزئبق الأحمر) على الحدود التركية ومصوغات ذهبية وألماس تعودان لزوجة الرئيس السابق صدام حسين (ساجدة) تقدر بملايين الدولارات.