النجاح - تعرضت السفارة الروسية في العاصمة السورية دمشق لقصف صاروخي من مجموعات مسلحة.

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الأربعاء، أن قذيفتي هاون سقطتا داخل أراضي البعثة الدبلوماسية الروسية، فيما انفجرت قذيفتان أخريان بالقرب من سياج المجمع، الأمر الذي ألحق أضرارا مادية طفيفة به.

وجددت الوزارة "تنديد موسكو بالهجمات الإرهابية المرتكبة ضد الممثلية الدبلوماسية الروسية في العاصمة السورية"، مذكرة بأن "روسيا أشارت مرارا إلى الطابع الهمجي لعمليات القصف التي يشنها الإرهابيون، وبصورة منتظمة، الأحياء السكنية في دمشق وغيرها من المدن السورية، حيث تودي هذه العمليات يوميا بحياة مدنيين ونساء وأطفال".

وجاء في ختام البيان: "نأمل أن تسمح أخلاقيات زملائنا من بعض الدول الغربية في مجلس الأمن الدولي بإعطائهم تقييما علنيا مناسبا لهذه العملية الإجرامية. ونؤكد من جانبنا أن تمسك روسيا بنهجها المبدئي والثابت في مكافحة الإرهابيين في سوريا بكل حزم".