النجاح - ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية في موقعها الإلكتروني، أنَّ وزير النقل والاستخبارات الإسرائيلي "يسرائيل كاتس" اقترح خلال زيارته الولايات المتحدة أنَّ تقوم إدارة الرئيس "ترامب" بصياغة وثيقة تفاهم من خمس نقاط بين واشنطن و"تل أبيب" لوضع حد للنفوذ الإيراني في سوريا.

وتتضمن الخطة سلسلة نقاط رئيسة تهدف إلى تشديد الخناق حول إيران "ووكلائها" من أجل منع تحركها في المنطقة وخاصة من خلال "حزب الله"، وقالت الصحيفة: "إنَّ من بين النقاط الواردة في مذكرة التفاهم، اعتراف أميركي بالسيادة الإسرائيلية على مرتفعات الجولان التي تم َّاحتلالها في حرب (1967).

كما تتضمن الخطة التصدي للوجود العسكري الإيراني الدائم في سوريا بفرض المزيد من العقوبات الأميركية على طهران لحملها على وقف المساعدات العسكرية والمالية لـ "حزب الله" والمنظمات الأخرى في المنطقة، إضافة إلى تكثيف العقوبات المفروضة على الحزب اللبناني، بالإضافة لذلك، أثارت مذكرة التفاهم فكرة العمل الأميركي- الإسرائيلي لمنع التمدد الإقليمي لإيران، من خلال العراق وسوريا إلى لبنان، من أجل تهدئة المخاوف الأمنية الإسرائيلية حيث إنَّ مثل هذا التمدد يمكن أن يؤدي إلى إنشاء "جبهة شمالية"، ما يجبر "تل أبيب"على حشد قواها تحسبًا لهجوم إيراني مفاجئ.