نابلس - النجاح - أعلن مكتب المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن مارتن غريفيث، أن اجتماع اللجنة الفنية المكلّفة بمتابعة تنفيذ اتفاق الأسرى اليمنيين، انطلق الأربعاء في العاصمة الأردنية، ويستمر ليومين.

جاء ذلك في تصريح خاص أدلت به حنان البدوي، المتحدثة باسم المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن.

وقالت البدوي إن الاجتماع انطلق بحضور ممثلين من مكتب المبعوث الخاص والصليب الأحمر للجنة المعنية بمتابعة تنفيذ ملف الأسرى.

ولفتت إلى أن غريفيث، تقدم بالشكر إلى الأردن على دعمه لجهود إحلال السلام في اليمن، ولموافقته على استضافة الاجتماع.

وأوضحت: “الاجتماع فني، ويأتي في إطار متابعة تنفيذ نتائج مشاورات السويد، ومستوى الحضور بالنسبة للأطراف اليمنية سيكون من خلال المعنيين أنفسهم بإبرام الإتفاق”، دون أن تحددهم.

وفي 13 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، توصلت الحكومة اليمنية والحوثيون، إثر مشاورات جرت في السويد، إلى اتفاق يتعلق بحل الوضع بمحافظة الحديدة الساحلية (غرب)، إضافة إلى تبادل الأسرى والمعتقلين لدى الجانبين، والذين يزيد عددهم عن 15 ألفا.

وأكدت المتحدثة الأممية أن “الاجتماع مغلق وغير متاح للإعلام”.

وكان الأردن قد أعلن الثلاثاء، موافقته على طلب استضافة المباحثات، بعد طلب أممي بذلك، كما أعلن وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، الخميس، عقب لقائه نظيره اليمني خالد اليماني، بالعاصمة عمان، أن بلاده تلقت طلبا من المبعوث الخاص لليمن؛ لعقد اجتماع في المملكة.

وجاء إعلان الصفدي، بعد يوم واحد من إفادة غريفيث، أمام مجلس الأمن، أنه يعتزم عقد اجتماع قريب للجنة المشرفة على تبادل الأسرى في العاصمة الأردنية عمّان.