ترجمة : علا عامر - النجاح - أظهرت وزيرة الخارجية السويدية "مارغو والستروم" تعاطفاً شديداً تجاه عائلات الأسرى الفلسطينيين ،وتحديداً مشروع تقديم السلطة الفلسطينية الرواتب لعائلات الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال.

وصرحت خلال مقابلة لها مع إحدى المجلات الإسرائيلية عندما سألت عن رأيها في تقديم السلطة الفلسطينية للمساعدات المالية لعائلات الأسرى، قائلة "لست واثقة من ما تحاول قوله ،يجب علينا مراجعة كيفية إنفاق أموالنا" ،وتابعت "ولكن هل على هؤلاء الأشخاص الموت من شدة الجوع أم ماذا ؟ ماذا تفعل هذه الأسر إذا لم لم تقوم باستلام هذه الأموال؟".

Swedish Foreign Minister Margot Wallstrom in Hanoi, Vietnam, November 23, 2017. (AP Photo/Tran Van Minh)

وعندما تم إتهامها بمعاداة السامية،وكثرة جدالها مع المسؤولين في حكومة الاحتلال ،ردت "والستروم" ،"أريد التوضيح أن الأمر بالنسبة لي لا يتعلق بالوقوف إلى جانب أحد الطرفين ،ولكن أنا أناضل من أجل تحقيق حل الدولتين ".

وتابعت "على الانسان أن يختار خيار السلام ".