النجاح - أفادت مصادر أمنية أفغانية بأن أربعة مسلحين هاجموا مساء اليوم السبت فندق إنتركونتيننتال في العاصمة كابل، فيما نقلت بعض الوكالات سقوط قتلى في العملية واحتجاز رهائن.

ويأتي الهجوم بعد ساعات من استضافة الفندق مؤتمرا عن الاستثمارات الصينية في أفغانستان.

ونقلت رويترز عن  متحدث باسم وزارة الداخلية قوله إن من بين المهاجمين انتحاريون، وإنهم تبادلوا إطلاق النار مع قوات الأمن.

وأفاد مصدر في أجهزة الاستخبارات الأفغانية لوكالة الأنباء الفرنسية أن أربعة مهاجمين على الأقل دخلوا مساء السبت فندق إنتركونتيننتال، وبدؤوا إطلاق النار على نزلائه.

من جانبها نقلت وكالة الأناضول عن وزارة الداخلية الأفغانية أن الهجوم خلف قتلى، وأن المسلحين احتجزوا رهائن في الفندق.

وأوضح مصدر في أجهزة مكافحة الإرهاب أن الهجوم بدأ بانفجار مما تسبب في انقطاع التيار الكهربائي.

وأفاد مصدر أمني آخر أن المهاجمين أضرموا النار في الطابق الرابع من الفندق قبل أن يتحصنوا في الطابق الثاني.

وقال نزيل "يمكنني سماع إطلاق نار من ناحية الطابق الأول ولكنني أجهل مكانهم. نحن مختبئون في غرفنا. أرجو أن تصل النجدة بسرعة".

ونقل مراسل الجزيرة في أفغانستان عن وزارة الداخلية أن الشرطة الخاصة وصلت إلى المنطقة، وأن المهاجمين أضرموا النار في الطابق الرابع، فيما لم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

ويخضع الفندق لرقابة أمنية مشددة منذ تعرضه لهجوم تبنته حركة طالبان في يونيو/حزيران 2011، مما أسفر حينها عن سقوط 21 قتيلا.