نهاد الطويل - النجاح - أصدر الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الجمعة، سلسلة من الأوامر التنفيذية  تحظر اللاجئين والزائرين من عدة دول إسلامية، وتعلق العمل ببرامج الإعفاء من التأشيرات. 

وقد علّق ترامب وبشكل فوري برنامج الإعفاء من التأشيرات، ما يعني أن على الجميع الحصول على تأشيرة لزيارة الولايات المتحدة حتى هؤلاء الذين كانوا معفيين من التأشيرة.

كما وقع ترامب أمرا تنفيذيا يعلّق برنامج قبول اللاجئين في الولايات المتحدة لمدة 4 أشهر، ويوقف قبول اللاجئين السوريين في الولايات المتحدة حتى إشعار آخر.

وبعد فترة تعليق برامج قبول اللاجئين ستعطى الأولوية لطلبات اللاجئين على أساس الاضطهاد الديني، للأقليات الدينية.

وقال ترامب في مقابلة مع وسيلة إعلام مسيحية، إن الاستثناء سيساعد السوريين المسيحيين الفارين من الحرب الأهلية هناك.

كما تشمل القرارات التي وقعها الرئيس الأميركي منعا مؤقتا للزائرين من سوريا وبعض الدول الإسلامية الأخرى (اليمن، ليبيا، العراق، إيران، سوريا، الصومال، السودان) قائلا إن الخطوات ستساعد في حماية الأميركيين من الهجمات الإرهابية.

كذلك قال ترامب إنه يضع معايير فحص جديدة لإبقاء المتشددين خارج الولايات المتحدة الأميركية، وأضاف "نريد فقط أن نقبل في بلادنا هؤلاء الذين يدعمون بلادنا ويحبون شعبنا بعمق."