القدس - النجاح - اعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الأربعاء، على فعالية سلمية نظمها أهالي الشهداء وعدد من النشطاء في بلدة أبو ديس شرق القدس المحتلة، لرسم أكبر جدارية للشهداء المحتجزة جثامينهم لدى الاحتلال، بينهم الشهيدة مي عفانة.

وذكرت مصادر محلية أن قوات الاحتلال أطلقت قنابل الغاز بكثافة صوب المشاركين في الفعالية التي نظمت قرب جدار الفصل العنصري، ما أدى لإصابة العشرات منهم بالاختناق.

واستشهدت عفانة في السادس عشر من الشهر الجاري، قرب بلدة حزما، وهي تقطن بلدة أبو ديس.