نابلس - النجاح - استدعت مخابرات الاحتلال، اليوم الخميس، حارسا يعمل في المسجد الأقصى المبارك، للتحقيق معه، وذلك بعد مداهمة منزله في القدس.

وقالت مصادر محلية، إن مخابرات الاحتلال داهمت منزل أحد حراس المسجد الاقصى خليل الترهوني، في البلدة القديمة من القدس، وفتشته وعاثت فيه خرابا وفسادا، وسلمت عائلته أمر استدعاء للتحقيق معه، الاثنين المقبل في أحد مراكزها في القدس.

وأضافت المصادر، أن الترهوني مبعد عن المسجد الاقصى منذ أسبوع.