القدس - النجاح - أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قبل قليل، المصلى القبلي داخل المسجد الأقصى المبارك بالسلاسل الحديدية، بعدما اقتحمته وأطلقت قنابل الصوت صوب المصلين.

وذكرشهود عيان أن قوات الاحتلال ترفض إخراج المصابين من داخل المسجد، ومن بينهم أطفال وكبار سن، حيث تسود حالة من الذعر نتيجة القمع الوحشي الذي يجري في المسجد الأقصى المبارك .

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت غرفة الأذان في المسجد الأقصى وقطعت أسلاك السماعات لمنع "الاوقاف الاسلامية" من التواصل مع المصلين داخل باحات المسجد.

وناشدت مساجد القدس كل من يستطيع الوصول للمسجد الأقصى المبارك بالتوجه للمشاركة في إخلاء الجرحى بعد منع قوات الاحتلال الطواقم الطبية وسيارات الإسعاف من الوصول للمصابين.

واعتدت قوات الاحتلال على الصحفيين لمنع نقل الحدث من داخل المسجد الأقصى، وأصابت الصحفيين فايز أبو ارميلة وعطا عويسات بجروح.