القدس - النجاح - أعلنت كنيسة القيامة في القدس المحتلة، اليوم الجمعة، أنها أعادت إغلاق أبوابها كإجراء وقائي في ظل تفشي وباء كورونا في المدينة المقدسة.

وصرح أمين مفتاح الكنيسة أديب جودة الحسيني أنه جرى إغلاق أبواب الكنيسة صباح اليوم الجمعة، بعد تحديد أعداد المصلين في دور العبادة بـ19 شخصا، للحفاظ على السلامة العامة ومنعاً لتفشي الوباء.

وأوضحت الهيئة الدينية الكنسية المسؤولة عن إدارة الكنيسة أنها أغلقت أبواب الكنيسة أمام المصلين، منعا لتفشي فيروس كورونا، دون تحديد موعد لإعادة فتحها.

وكانت كنيسة القيامة، أغلقت أبوابها في شهر آذار/مارس الماضي لمدة شهرين بسبب جائحة كورونا، قبل أن تعيد فتح أبوابها أمام المصلين أواخر شهر أيار/مايو الماضي.