القدس - النجاح - أخطرت قوات الاحتلال الإسرائيلية، اليوم السبت، بالاستيلاء على نحو 500 دونم  من أراضي المواطنين في بلدة حزما شرق القدس المحتلة.

وأوضح رئيس بلدية بلدة حزما مسلم أبو حلو، أن سلطات الاحتلال سلمت الارتباط المدني يقضي بالاستيلاء على نحو 500 دونم من الأراضي الواقعة بمحاذاة مستوطنة "آدم" المقامة عنوة على أراضي المواطنين، وهي ضمن أحواض البلدة المجاورة لقرية جبع وشرق جنوب بلدة الرام. وفقا لوفا

ويحيط بلدة حزما أربع مستوطنات، وتعتبر الشريان الرئيسي الرابط بين شمال الضفة الغربية وجنوبها، وإحدى البوابات الرئيسية لمدينة القدس.

وأضاف أبو حلو أن قرار الاحتلال بالاستيلاء على الأراضي هو فقط من أجل التمدد الاستيطاني.

وصعدت سلطات الاحتلال الإسرائيلي مؤخرا سياستها الرامية إلى الاستيلاء على مساحات شاسعة من أراضي المواطنين، في الضفة الغربية، والقدس المحتلة.