النجاح -  أكدت اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس في دولة فلسطين ان جريمة الاقتحام واستباحة قدسية المكان تعبر عن جنون أعمى أصاب غلاة المتطرفين وحكومة الاحتلال التي توفر الحماية للمستوطنين.

وادانت اللجنة اقتحام قوات الاحتلال ومستوطنيه للمسجد الأقصى المبارك،  والاعتداء على المصليين.

وأكدت اللجنة في بيان صحفي ان قوات الاحتلال تواصل جريمتها المخالفة للأعراف والمواثيق الدولية ذات الصلة في العدوان على المقدسات الإسلامية والمسيحية دون رادع او تحرك دولي منذ احتلال المدينة المقدسة عام 1967".