القدس - النجاح - سلّمت بلدية الاحتلال، عصر الاثنين، عائلة المواطن عيسى جعافرة قرارا بهدم منزله في بلدة سلوان جنوب المسجد الاقصى.

وبررت بلدة الاحتلال ان الهدم يأتي بعد انتهاء مهلة "تنفيذ قرار هدمه ذاتيا".

وكانت قد شرعت العائلة صباحا بتفريغ محتويات منزلها.

وكانت بلدية الاحتلال في القدس أصدرت قرارا يقضي بهدم منزل المواطن جعافرة بحجة البناء دون ترخيص، وأمهلته حتى السابع والعشرين من الشهر الجاري لتنفيذ أمر الهدم، وإلا ستقوم طواقمها بذلك وعليه دفع تكاليف أجرة الهدم لها، بعد أن كانت قد هدمت لعائلته بناية سكنية في العام 2016.

ويعيش في المنزل البالغة مساحته نحو 70 مترا مربعا، 8 أفراد بينهم 5 أطفال.