النجاح - أعاد متضامنون وأهالي من بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى، حتى ساعة متأخرة من مساء أمس الخميس، بناء الجزء الأكبر من منزل عائلة أبو سنينة بحي البستان في بلدة سلوان، الذي هدمته سلطات الاحتلال مؤخرا، على أن يتم الانتهاء من تشييده عصر اليوم الجمعة.

وشهدت أعمال إعادة البناء يوم أمس مشاركة واسعة، كما شاركت مجموعات كبيرة من النساء في المساعدة على البناء.

وكانت جرافات بلدية القدس العبرية هدمت المنزل قبل أيام بحجة البناء دون ترخيص، في الوقت الذي أكد فيه صاحب المنزل ومعه لجنة الدفاع عن حي البستان ولجنة الدفاع عن سلوان إعادة بناء المنزل لكي لا يكون مقدمة لهدم منازل حي البستان الـ 88 والتي كانت صدرت قرارات سابقة بهدمها لصالح مشاريع تخدم أسطورة الهيكل المزعوم، وتم الاعلان عن اعتصام يومي تضامنا مع العائلة المقدسية، في الوقت الذي أعلنت فيه لجنة الدفاع عن حي البستان إقامة صلاة الجمعة اليوم بخيمة الاعتصام في الحي.